إثيوبيا: الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة يُظهر تشابهًا مع كارثة خطوط ليون

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت السلطات الإثيوبية، إنه يوجد تشابه كبير بين حادث تحطم طائرة الخطوط الإثيوبية الذي أدى إلى موت 157 شخصًا، وحادث خطوط ليون الذي وقع في شهر أكتوبر الماضي في إندونيسيا، بحسب ما أظهرته تحاليل الصندوقين الأسودين المرتبطين بحادث العاشر من الشهر الحالي.

والطائرتان من طراز بوينج 737 التي أثير حولها الكثير من الكلام في الآونة الأخيرة.

وأثار الحادث الأخير للطائرة الإثيوبية إجراء أوسع التحقيقات منذ سنوات، فيما يتعلق بآخر نسختين لطائرة بوينج 737، إذ ان كلا الطائرتين من النوع نفسه وتحملان الخصائص نفسها من فئة ماكس 8 أس، وكلا الطائرتين تحطمتا بعيد دقائق من إقلاعهما، بعد أن أبلغ طاقم الطائرة برج المراقبة بمشاكل ذات علاقة بالتحكم في الطائرة.

ودفعت حالة القلق بشأن سلامة النقل الجوي هيئات الطيران المدني إلى تعليق استخدام طائرات بوينج 737 ومنعها من الطيران، ما تسبب في خسارة مليارات الدولارات من قيمة صفقات أسواق شركة بوينج.

في هذا الخصوص قال المتحدث باسم وزير النقل الإثيوبي، موسى يايس، عن البيانات الخاصة بالصندوقين الأسودين، إنه تم استرجاع البيانات بنجاح، وإن كلا الجانبين الإثيوبي والأمريكي وافقا عليها، مضيفا القول إن الوزارة ستوفر مزيدا من المعلومات بعد ثلاثة أيام أو أربعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق