أمريكا تنفي مسؤوليتها عن تفجيرات مخازن «الحشد الشعبي» في العراق

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نفى متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاغون» أي علاقة للولايات المتحدة بالانفجارات التي وقعت في مستودعات ذخيرة تابعة لقوات الحشد الشعبي في العراق.

أكد المتحدث ان واشنطن تؤيد سيادة العراق وتتقيد بتوجيهات الحكومة العراقية بشأن استخدام المجال الجوي للعراق، وفقًا لقناة «الحرة» الأمريكية.

واتهمت قوات الحشد الشعبي في العراق الولايات المتحدة وإسرائيل بالمسؤولية عن التفجيرات في مقراتها في العراق.

وأعلنت السلطات العراقية أن نتائج التحقيق في انفجار وقع قرب قاعدة الصقر كان ناتجاً عن غارة جوية بطائرة مسيرة عن بعد.

وقالت اللجنة إن الانفجار أشعل حريقا هائلا، مستبعدة بذلك فرضيات سابقة بأن سبب الانفجار عطل كهربائي أو تخزين خاطئ للذخائر.

وألغت الحكومة العراقية قبل أيام جميع تصاريح الرحلات الخاصة للطائرات العراقية أو الأجنبية فوق بغداد، لكن ذلك لا يمنع، بحسب مراقبين، البحث في جدية تطبيق قرارات مصادرة مخازن الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والذخائر الموجودة خارج نطاق الحكومة، والمنتشرة في المناطق المأهولة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر النفيس وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق